كتب : رضا الحصري
فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية المستمرة لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما جرائم النصب والإحتيال على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج.. فقد أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام كلٍ من (حاصلة على دبلوم – لها معلومات جنائية ، مدير تعاقدات بإحدى شركات التوظيف – له معلومات جنائية – مقيمان بمحافظة الجيزة).. بممارسة نشاطاً إجرامياً واسع النطاق فى مجال النصب والإحتيال على المواطنين راغبى الحصول على فرص عمل والإستيلاء على أموالهم ، حيث قاما بإنشاء شركة غير مرخصة – كائنة بدائرة قسم شرطة الطالبية بالجيزة ، وإتخاذها وكراً لممارسة نشاطهما الإجرامى ، والإعلان عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعى بقدرتهما على توفير فرص عمل بمهن مختلفة ومرتبات مجزية ، وذلك بغرض إستقطاب الشباب والإستيلاء على أموالهم والحصول على مبالغ مالية تتراوح مابين 200 إلى500 جنيه كرسوم إدارية ومصوغات التعيين – “خلافاً للحقيقة”.
عقب تقنين الإجراءات تم إستهداف مقر الشركة المشار إليها وأمكن ضبط المذكوران ، وعثر بمقر الشركة على (247 عقد عمل وهمى منسوب للعديد من الشركات – 35 خطاب ترشيح بأسماء أشخاص محددين لشغل وظائف ومهن مختلفة – 714 وثيقة تعارف مدون بها بيانات لبعض الضحايا – أكلاشيه يحمل إسم الشركة المشار إليها – كمية كبيرة من المستندات الشخصية الخاصة بالضحايا)، وبمواجهتهما أقرا بمزاولة نشاطهما على النحو المشار إليه.
تم إتخاذ الإجراءات القانونية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا